البنية التحتية والنقل

البنية التحتية والنقل

تشهد المملكة نمواً اقتصادياً وتوسعاً حضرياً فرضا عليها تطوير قطاعي البنية التحتية والنقل بشكل متسارع. لذا تسعى المملكة لتطوير شبكات النقل العام شاملة شبكات السكك الحديدية والطرق الجديدة والطيران الداخلي. وقد خصصت الدولة 70.24 مليار ريال سعودي لتطوير البنية التحتية ووسائل النقل في ميزانية 2019، منها 36.66 مليار ريال مخصصة لتنفيذ مشروعات البنية التحتية في رؤية 2030 التي تستهدف تحسين أو تطوير الطرق والموانئ والسكك الحديدية والمطارات والمساكن والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والمدن الصناعية في الجبيل وينبع، ومدينة رأس الخير الصناعية ومدينة جازان للصناعات الأولية والتحويلية.

و قد استفاد قطاعي البنية التحتية والنقل من الاستثمارات الضخمة التي تم تنفيذها في المملكة مثل مشروع سكك الحرمين الحديدية فائقة السرعة العملاق، وهي عبارة عن 450 كيلو متر من السكك الحديدية – بتكلفة 56 مليار ريال سعودي – تربط ما بين مكة والمدينة وجده ومدينة الملك عبد الله الاقتصادية. ومشروع مترو الرياض وهو مشروع مترو سداسي الخطوط بطول كلي يبلغ 176 كيلو متر و85 محطة مختلف في كافة أنحاء الرياض. وتطوير مشروع المترو يأتي جنباً إلى جنب مشروع تطوير وإعادة تجديد مركز مدينة الرياض. و الهدف الرئيسي من هذا الاستثمار هو تحقيق طفرة اقتصادية مميزة والحد من اعتماد المواطنين على السيارات.

كما شهدت السنوات الأخيرة خططاً لإنشاء مطارات جديدة، وتوسعة المطارات الحالية. مثل التحسينات التي تمت في مطار الملك عبد العزيز الدولي الجديد بجدة (الصالة 1)، والتي تم افتتاحها رسمياً في سبتمبر 2019. وتوسيع مطار الملك خالد الدولي في الرياض، والعمل على إنشاء مطارات جديدة في الجوف والقريات.

وقد قام فريق مكتب الزمخشري للاستشارات الحكومية بتقديم مجموعة من الاستشارات القانونية إلى وزارة النقل وصندوق الاستثمار العام في عدة مشاريع لتطوير البنية التحتية ووسائل النقل، بالتعاون مع الفريق المعاون في شركة لينكليترز، حيث قدّمنا استشارات في مشروعات شراكة بين القطاعين العام والخاص، أهمها:

  • إستشارة للمقرضون في مشروع توسعة مطار المدينة المنورة، أول مشروع مشترك بين القطاعين الخاص والعام في المملكة العربية السعودية، وواحد من أكبر المشروعات في الشرق الأوسط.
  • إستشارة للمقرضون في مشروعات مطارات القصيم و حائل وينبع والطائف. وهو واحد من أكبر مشروعات البنية التحتية في الشرق الأوسط.
  • إستشارة لرعاية تمويل وتصميم وإنشاء وتشغيل وصيانة محطة بوابة البحر الأحمر ومحطة تصدير داخل ميناء جدة الإسلامي في المملكة العربية السعودية.