مناجي زمخشري

شريك وعضو منتدب

يعمل مناجي كشريك وعضو منتدب لمكتب الزمخشري ومشاركوه. مناجي مسؤول عن التخطيط الإستراتيجي للشركة، ويشمل هذا علاقة الشراكة الناجحة التي تتمع بها الشركة مع الشركة اللندنية Linklaters.

 

يتخصص مناجي بالأساس في تقييم المخاطر التجارية المحتملة، والإدارة والتخطيط الإستراتيجيين للمنزاعات التجارية. وهو مؤهل تماماً للعمل في المحاكم المحلية والدولية كذلك، مما يسمح له بتقديم أفضل الاستشارات والخبرات القانونية لعملائنا حول كيفية الإدارة والتخطيط لمشاريعهم.

 

مناجي له خبرة واسعة في مبادئ الشريعة الإسلامية الأساسية، بجانب القوانين المشتقة الأخرى التي يقوم عليها القانون السعودي، وكذلك لوائح الكومنولث التي تستند عليها كافة الاتفاقات التجارية. الأمر الذي يسمح له بحل كافة النزاعات التجارية من منظور أعمق وأشمل. دور مناجي الرئيسي هو التخطيط لإستراتيجيات النزاعات والمعاملات المعقدّة، بعد العمل عن كثب مع عملائنا وفريق الشركة من الخبراء القانونيين، لضمان استيفاء الإستراتيجية لكافة النواحي التجارية والتشريعية.

قام مناجي بصفته – عضو منتدب لمكتب الزمخشري ومشاركوه – بالإشراف والإدارة على أول عملية استحواذ تتم في المملكة وفقاً لقانون الدمج والاستحواذ الجديد. وبالإضافة إلى ذلك، فمناجي عضو في عدة لجان استشارية لمجموعة من المؤسسات الحكومية السعودية، بما في ذلك الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة (RCMC)، والهيئة العامة للحي الدبلوماسي (DQGA). كما يعمل مناجي كعضو منتدب في اللجان الاستثمارية لعدد من الشركات المملوكة لعدد من العائلات الكبرى في المملكة.

كما يشغل منصب عضو في مجلس إدارة شركة KAS، وهي الشركة القابضة المسؤولة عن تعبئة منتجات شركة بيبسي العالمية، في المنطقة الغربية من المملكة العربية السعودية. وهو كيان يبلغ إيراده السنوي 4 مليار ريال سعودي.

مناجي هو المحامي الرئيسي العامل على تطوير الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، متعاوناً بذلك مع المجلس الدائم للوزراء، ومجلس الخبراء. كما قام بالمساهمة في تطوير الصيغة القانونية للأوامر الملكية (أقوى الأدوات القانونية في المملكة) والذي أسس لسابقة جديدة بتفويض الهيئة بسن قوانين ولوائح جديدة لمنطقة مكة المكرمة.

 

وبعد صدور الأمر الملكي، عمل مناجي على تأسيس لجنة التفويض عبر صياغة قوانينها ولوائحها. كما يعمل مناجي الآن كمستشار رئيسي للجنة.

 

كما يعمل مناجي أيضاً كعضو في اللجنة الاستشارية لكبير موظفي الهيئة التنفيذيين، مهتماً بشكل رئيسي بتقييم السياسات المتبعة في جلب الإيرادات والتطوير الاقتصادي الذي تحظى به منطقة مكة المكرمة، بما في ذلك التعامل مع برامج القطاعي الخاص والعام وهيكلة الدين العام، وتمويل المشروعات لإتمام عمليات البنية التحتية بالشراكة مع القطاع الخاص.

يحمل مناجي درجة البكالوريوس في القانون من جامعة نوتنجهام ودرجة الماجستير في القانون الدولي من جامعة ويلز. ثم استكمل دراسته للماجستير التنفيذي في إدارة الأعمال من جامعة INSEAD. وهو مستشار معتمد أمام معهدي Lockheed Martin وHumpty Dumpty.

يُجيد مناجي اللغتين العربية والإنجليزية.